طلابنا يقضون العطلة الصيفية في الولايات المتحدة | The American University of Iraq Sulaimani

طلابنا يقضون العطلة الصيفية في الولايات المتحدة

Sunday, September 16, 2018 - 16:00

 

برنامج (تبادل القادة العراقيين الشباب / IYLEP) هو برنامج تبادل لمدة أربعة أسابيع بتمويل من السفارة الأمريكية في بغداد ، والذي يوفر لطلاب المدارس الثانوية والجامعات الفرصة لقضاء شهر واحد في الولايات المتحدة.

يقدم هذا البرنامج فرصة استثنائية للطلاب من مختلف أنحاء العراق ، لتجربة العيش بين المجتمعات الأمريكية والدولية. الهدف من البرنامج هو تقريب المكونات الإجتماعية العراقية المتنوعة من بعضها البعض ، وكسر الأفكار النمطية للشعب الأمريكي حول العراق والعكس بالعكس. لقد خلق برنامج (تبادل القادة العراقيين الشباب / IYLEP) العديد من الأجيال من القادة العراقيين الشباب الملهمين منذ عام 2007 ، الذين يؤثرون بشكل مستمر على مجتمعاتهم ، ويعرضون العراق في المحافل بأفضل طريقة.

هذا الصيف ، من بين 84 طالبًا جامعيًا مشاركا من مختلف محافظات العراق ، كان هناك خمسة طلاب من الجامعة الأمريكية في العراق - السليمانية ، وهم كل من : زريان إبراهيم ، تارا برهان ، رند صلاح الدين ، شلوفه جبار ، وإسماعيل جمال ، حيث حظوا بفرصة قضاء الصيف في الولايات المتحدة.

بدأ البرنامج في ديربورن - ديترويت ، إذ قضى الطلاب أسبوع التوجيه في جامعة واين ستيت ، وفيما بعد تم تقسيمهم إلى مجموعات لقضاء 18 يوما من البرنامج في الجامعات المضيفة لهم وهي : جامعة أركنساس ، جامعة ولاية كاليفورنيا - سان ماركوس ، جامعة تكساس أوستن ، وجامعة ولاية واشنطن. خرجت كل جامعة ببرنامج يعتمد على موضوع معين بما في ذلك البيئة والصحة العامة والإدارة العامة والشؤون العامة ، وذلك لإعطاء قادة المستقبل في العراق رؤية ثاقبة عن القيادة وخصائصها.

تمكن قادة المستقبل العراقيون من رؤية أنفسهم في نطاق اوسع داخل  الولايات المتحدة ، حيث تفاعلوا مع الطلاب الدوليين وقاموا بإعادة النظر في ثقافتهم.

وبهذا الصدد قالت تارا برهان - وهي إحدى المشاركات : "أستطيع أن أقول بصدق أن برنامج (تبادل القادة العراقيين الشباب / IYLEP) يمثل تجربة فريدة . قبل البرنامج ، تعتقد أنك ذاهب إلى أمريكا وأنك ستتعلم عن الثقافة الأمريكية فقط ، وهذا ليس صحيحا ، فقد تمكنّا من خلال البرنامج من معرفة المزيد عن ثقافتنا العراقية المتنوعة. تعلمنا أن نحب اختلافاتنا وان ندرك بأننا جميعا قادمين من خلفيات متنوعة ومختلفة . أنا شخصياً تعرفت أكثر على نفسي وأدركت أنني قادر على القيام بأشياء كثيرة لم أفكر بها من قبل . هذا البرنامج يظهر لك نقاط ضعفك ويساعدك على التغلب عليها لتصبح قائداً ملهمًا للشباب . يسعدني تكرار هذه التجربة كل عام إذا كان ذلك ممكنا" .